العراق يتهم مؤسسة طيران النظام بدعم الإرهاب ونائب يطالب بالرد بالمثل

في تطور ملموس على سوء العلاقات بين النظام وحلفائه العراقيين طالب “أحمد الكزبري” رئيس لجنة الشؤون الدستورية والتشريعية البرلمانية في مجلس شعب النظام حكومة الأسد باتخاذ موقف حازم تجاه قرار وزارة النقل العراقية المؤرخ 31-10 -2018 الذي ينص على وقف التعامل مع مؤسسة الطيران العربية السورية بسبب دعمها للإرهاب.
ووفق صحيفة “صاحبة الجلالة” فإن النائب “الكزبري” أعرب خلال جلسة مجلس شعب النظام عن استغرابه من هذا القرار الذي يصدر من “دولة شقيقة تعاني من الإرهاب كما تعاني منه سورية وتحاربه” حيث تساءل: (كيف يمكن للحكومة العراقية إصدار هذه القرارات وتتهم مؤسسة الطيران السورية بدعم الإرهاب وتقديم الدعم المادي واللوجستي للمنظمات الإرهابية).
ولم ينس “الكزبري” أن يذكر العراقيين بمناقب النظام الحميدة حيث قال: (نحن نقطع طريق ابو رمانة وسط العاصمة دمشق من منتصفه لدعم السفارة العراقية وتحصينها وحمايتها).
أما عن حيثيات القرار فقد أوضح النائب الأسباب التي أدت لاستصدار القرار من وزارة النقل العراقية: (لجنة تجميد الأموال الإرهابية في العراق كانت قد أصدرت القرار رقم 66 بتاريخ 24/10/2018/ وذلك بناء على عرض المصرف المركزي العراقي ويقضي بـ”تجميد الأموال المنقولة وغير المنقولة والموارد الاقتصادية للمؤسسة العربية السورية للطيران ومؤسسات وكيانات خاصة أخرى بحجة تقديم الدعم المادي واللوجستي للمنظمات الإرهابية” وهو ما استندت إليه وزارة النقل العراقية في قرارها بوقف التعامل مع مؤسسة الطيران العربية السورية).
قرار وزارة النقل العراقية يؤكد ضلوع كل مؤسسات النظام في قتل الشعب السوري، ومؤسسة طيرانه كانت تنقل المقاتلين المرتزقة الطائفيين من العراق وإيران لذبح السوريين.

شاهد أيضاً

النظام يمنع سكان مخيم اليرموك من العودة لمنازلهم

  منعت قوات الأمن التابعة لنظام بشار الأسد، أهالي مخيم اليرموك من العودة إلى منازلهم، …