“رمضان” يتوعد الفنانين العائدين لسوريا.. ويتخذ إجراءات بحقهم لدى أمن النظام

وصف “نقيب الفنانين” وعضو “مجلس الشعب” في حكومة نظام الأسد زهير رمضان، الفنانين المعارضين للنظام بـ”الغربان” مشيرا أن “بعضهم بدأوا بالعودة إلى سوريا”.

ودعا رمضان المعروف بولائه للنظام وعدائه لزملائه من الفنانين المعارضين للأسد، خلال جلسة لـ”مجلس الشعب”  إلى “اتخاذ موقف جدي وحازم تجاه هؤلاء الفنانين” لافتاً إلى أن “المصالحة ممكنة مع الناس العاديين أما قادة الرأي وأصحاب الفكر فيجب أن ينالو جزاءهم”.

وأفاد موقع “صاحبة الجلالة” اليوم الثلاثاء، أن “نقيب الفنانين” طرح هذا الأمر خلال جلسة لـ”مجلس الشعب” مؤخرا، مؤكداً أن رمضان أبلغ الأجهزة الأمنية للنظام عن الفنانين الذين لديهم تصريحات ومواقف ضد  الأسد.

واعتبر رمضان أنه “من المفاجئ لمؤسسة الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني أن تشغل بعض الفنانين ذوي المواقف المسيئة، حتى أنهم دخلوا الأراضي السورية دون أي كلمة بل تم الترحيب بهم وهو أمر خطير جدا” على حد قوله.

تجدر الإشارة إلى أن رمضان دأب منذ توليه رئاسة النقابة على تسييسها من خلال الاصطفاف وراء سياسة النظام، وتخوين الفنانين المعارضين، كما أصدرت قرارات فصل بحق الفنانين المعارضين أو من انتقدوا سياسة الأسد في التعامل مع معارضيه.

شاهد أيضاً

النظام يمنع سكان مخيم اليرموك من العودة لمنازلهم

  منعت قوات الأمن التابعة لنظام بشار الأسد، أهالي مخيم اليرموك من العودة إلى منازلهم، …