ضباط سوريون منشقون يتوحدون بتجمع عسكري جديد

SiriaMap-300x267

وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء 22 ديسمبر 2017

روما- أعلنت مجموعة من الضباط السوريين المنشقين عن النظام منذ سنوات عن اندماج “التجمع الوطني للضباط” مع “تجمع الضباط الأحرار” و”الجيش السوري الموحد” في كيان واحد جديد يكون بمثابة الجناح العسكري للتجمع، وليصبح الآن “التجمع الوطني للضباط الأحرار”، يرأسه اللواء المنشق محمد الحاج علي.

وأعلن التجمع الجديد عن تعيين كل من العميد إبراهيم الجباوي والعميد أحمد رحال كناطقين رسميين باسم التجمع.

ويضم تجمع الضباط الأحرار، وفق ما قالت مصادر قيادية لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أكثر من 800 ضابط منشق عن النظام، الغالبية العظمى منهم موجودون في مخيمات في تركيا، وهو ما يُعتقد بأنه نحو 20% من ضباط الجيش السوري المنشقين، لم يشتركوا في الحرب السورية بسبب تهميشهم من قوى المعارضة السورية السياسية والمسلحة، وخاصة جماعة الإخوان المسلمين الذي رفضوا الاعتراف بالضباط المنشقين كجزء أساسي في قوى المعارضة السورية رغم حرفيتهم وخبراتهم العسكرية المهمة.

ويعتبر اللواء محمد حسين الحاج علي، أعلى رتبة عسكرية انشقت عن جيش النظام السوري، حيث كان مديراً لكلية الدفاع الوطني عند انشقاقه مطلع آب/أغسطس 2012، وقام بتأسيس “الجيش السوري الموحد”.

شاهد أيضاً

الفصائل المقاتلة في ريف اللاذقية تقتل 21 عنصراً من ميليشيا أسد

أفاد المراسل في ريف اللاذقية عن تنفيذ الفصائل المقاتلة عملية نوعية أسفرت عن مقتل عدد …