ضغوط روسية على الأردن لفتح معبر “نصيب” مع سوريا

وصف وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل اللاجئين السوريين في دول الجوار بـ “القنابل الموقوتة”، وطالب بعودتهم إلى بلادهم، ليرد عليه نظيره الأردني أيمن الصفدي خلال تصريحات صحفية مشتركة بقوله “إن السوريين أشقاء أعزاء وضيوف عندنا، وأن الأردن بلاده يشجع العودة الطوعية للاجئين السوريين”.

وعقب محادثات وزير الخارجية الأردني مع نظيره اللبناني (الثلاثاء) قال (الصفدي) إن هناك حاجة لإجراء مزيد من المحادثات مع نظام الأسد قبل إعادة فتح معبر نصيب الذي جرى إغلاقه منذ نحو ثلاث سنوات.

وأضاف (الصفدي) “هناك مباحثات فنية تجري وسيتم فتح الحدود عندما تنتهي اللجان الفنية من الاتفاق على جميع الترتيبات والإجراءات اللازمة لضمان فتح الحدود بما يخدم المصلحة المشتركة“.

وأشار الوزير الأردني إلى أن اللجان الفنية من البلدين والتي بدأت المحادثات في منتصف أيلول لم تنته بعد من الترتيبات العملية.

بدوره طالب وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل خلال زيارته إلى عمان (الصفدي) بالإسراع بإعادة فتح المعبر قائلاً “إن هذا سيكون خطوة من أجل الاستقرار في البلد الذي مزقته الحرب. لدينا أمل كبير أن يفتح معبر نصيب قريبا لتعود الحركة إلى زخمها السابق”.

كشفت مصادر دبلوماسية غربية اليوم الأربعاء، أن الأردن يتعرض لضغوط روسية لفتح معبر نصيب الحدودي مع سوريا.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر دبلوماسية غربية – لم تسمها- قولها “إن عمَّان الحليف القوي للولايات المتحدة تقاوم الضغوط الروسية لفتح معبر نصيب نظرا لأن هذا من شأنه أن يساعد نظام الأسد في إظهار أن الحرب تقترب من نهايتها ويمنح بشار الأسد مكسبًا كبيرًا جديدًا”.

وفي ذات السياق أكد وزير الخارجية الأردني، أيمن الصفدي، إن اللجان الفنية من البلدين والتي بدأت المحادثات في منتصف سبتمبر/أيلول لم تنته بعد من الترتيبات العملية.

وأوضح “الصفدي” عقب محادثات مع نظيره اللبناني: “هناك مباحثات فنية تجري وسيتم فتح الحدود عندما تنتهي اللجان الفنية من الاتفاق على جميع الترتيبات والإجراءات اللازمة لضمان فتح الحدود بما يخدم المصلحة المشتركة”.

ويأمل نظام الأسد في إعادة فتح المعبر والذي استعاد السيطرة عليه في يوليو/ تموز والطريق المغلق مع الأردن  نظرا لأهميته الشديدة في إنعاش الاقتصاد المدمر وإعادة البناء في المناطق الخاضعة لسيطرته.

ونفى الأردن أنه وافق على موعد لإعادة فتح المعبر بعدما أعلنت سوريا في 29 سبتمبر/ أيلول أن حركة السير والبضائع بدأت، وتراجع نظام الأسد عن الإعلان في وقت لاحق من ذلك اليوم، قائلًا إن المعبر سيفتح مرة أخرى اليوم الأربعاء العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول.

شاهد أيضاً

هجرهم وصادر أملاكهم.. الأسد يطبق قراراً غير القانون 10

يلجأ نظام بشار الأسد إلى قانون مكافحة الإرهاب الأقل شهرة بين القوانين التي سُنَت في …