قرار يسمح لعائلة الطالب باستلام وثائقه الجامعية دون وكالة

Untitled-42

أصدر مجلس التعليم العالي في حكومة النظام السوري قرارًا يقضي بالسماح لأشخاص من عائلة الطالب باستلام أوراقه الجامعية دون وكالة.

ونقلت صحيفة “الوطن” المحلية عن عضو في مجلس التعليم قوله، الاثنين 2 من نيسان، إن القرار يقضي بإمكانية استلام ذوي الطالب أوراقًا عدة، هي كشف علامات الطالب أو حياة جامعية أو براءة ذمة أو تسجيل الطالب أو إيقاف تسجيل أو استلام مصدقة التأجيل، عكس ما كان معمولًا به سابقًا.

فيما لا يمكن بموجب القرار استلام مصدقة التخرج أو الشهادة “الكرتون”، إذ لا يزال استلام هذه الوثائق يتطلب وكالة قانونية من الطالب صاحب العلاقة.

وحدد القرار أقارب الطالب الذين يمكنهم استلام أوراقه بالأم والأب والأخ والأخت والزوجة والزوج والابن والابنة فقط، على أن يقدموا هوية الطالب مرفقة بتفويض خطي منه.

ويعاني الطلاب السوريون في الخارج من تعقيدات في استلام أوراقهم الجامعية، فضلًا عن التكاليف المرتفعة التي يتكبدوها للحصول على تلك الأوراق بعد توكيل أحد معارفهم قانونيًا.

ورغم التسهيلات التي قدمها القرار الجديد، من وجهة نظر مجلس التعليم العالي، إلا أنه لم يحل المشكلة الأكبر في حصول الطالب على مصدقة التخرج أو الشهادة “الكرتون”، والتي تعتبر الأساس في أي خطوة ينوي الطالب التقدم عليها بعد التخرج.

 

شاهد أيضاً

سوريا: هل التقسيم محتمل؟

الشرق الأوسط المؤلف: عبد الرحمن الراشد على اختلاف المواقف السياسية حيال سوريا، أميركا، وروسيا، وإيران، …