معلومات سرية تكشف لأول مرة حول الحرب في اليمن وعلاقة أمريكا بالحوثيين !!!

58

التجمع الوطني- رصد

كشف مصدر رفيع في الحكومة اليمنية فضل التحفظ على اسمه وعدم الكشف عن هويته معلومات سرية وخطيرة جدا حول حقيقة الحرب في اليمن وعلاقة الولايات المتحدة الامريكية بالحوثيين!!!

حيث قال:

بسم الله الرحمن الرحيم

يعتقد البعض أن الحرب التي يشنها الحوثيون في اليمن بدعم ومساندة من قوات المخلوع علي عبدالله صالح حرب عفوية جاءت بقرارات مزاجية وإنفرادية من المخلوع صالح والحوثيين! والحقيقة أنها ليست كذلك فلم تأتي من فراغ ولم تكن عفوية كما يظنها البعض! بل الحقيقة أنها قد أعدت وخطط لها مسبقا برعاية أمريكية غربية حيث تمت بموافقة أمريكا التي أعطت للمليشيات الحوثية وقوات صالح الضوء الأخضر لإجتياح المحافظات السنية الشافعية!

وسألخص علاقة الولايات المتحدة الأمريكية بالمخلوع صالح والحوثيين من البداية وحقيقة مشاركة أمريكا في التحالف العربي ضد الحوثيين وصالح في عدة نقاط مختصرة:

١-أمريكا هي أول من رفض تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية مع أنهم يرفعون شعار الموت لأمريكا !!!

٢-أمريكا هي التي أرغمت الحكومة اليمنية والسعودية على إيقاف الحرب على الحوثيين في الحروب الأولى!!!

٣-أمريكا هي التي أخرجت الحوثيين من صعدة ودعت للإعتراف بهم وإشراكهم في الحوار الوطني والعملية السياسية في اليمن !!!

٤-أمريكا هي صانعة الإنقلاب في اليمن وهي من أمرت بتسليم الألوية والمعسكرات وأسلحة الدولة للحوثيين عبر مبعوثها الأممي العميل ووزير الدفاع الخائن والمخلوع صالح والضباط الموالين له!!!

٥-أمريكا هي التي تمهد الطريق للحوثيين وتفتح لهم الأبواب فهي التي تقصف القبائل وقوات المقاومة الشعبية التي تتصدى للحوثيين وتقف في طريقهم بحجة محاربة القاعدة والإرهاب!!!

٦-أمريكا التي تدعي مشاركتها في التحالف العربي بتقديم الدعم اللوجستي للتحالف نعم هي تقدم دعم لوجستي للحوثيين وقوات صالح فهي من تحدد لهم الأهداف التي سيتم قصفها مسبقا حتى يتم إخلاؤها قبل أن تقصف!!!

٧-أمريكا وافقت للتحالف العربي القيام بعمليات عاصفة الحزم على أهداف محدودة فقط لتحقيق التوازن والتكافؤ في القتال نسبيا لتستمر في اليمن حرب طويلة الأمد تماما كما فعلت في سوريا!!!

٨-أمريكا تغالط وتخادع دول الخليج بإصدار قرارات من مجلس الأمن مجرد حبر على ورق وغير قابلة للتنفيذ للحفاظ على علاقاتها ومصالحها الأقتصادية والتجارية مع دول الخليج فقط!!!

٩-أمريكا تتعهد بحماية أمن الخليج وفي نفس الوقت تدعم الحوثيين في الحرب على المملكة وزعزعة أمنها!!!

١٠-أمريكا تدعو إلى هدنة إنسانية لإغاثة الشعب اليمني وهي في الحقيقة من تقتل الشعب اليمني وتأخذ كل الدعم والمعونات والمساعدات عبر منظماتها الإغاثية وتذهب وتسلم ٧٥٪ منها الى أيدي الحوثيين!!!

١١-أمريكا تدعم الحوثيين وقوات صالح ماديا ومعنويا وعسكريا عبر السفن الحربية الايرانية والأمريكية في البحر العربي حتى صمدوا طوال هذه الفترة وتحدوا العالم العربي والإسلامي وإلا فالحوثيين وصالح أذل وأصغر وأحقر من أن يصمدوا أمام المقاومة الشعبية اسبوع واحد فقط!!!

١٢-أمريكا عبر الأمم المتحدة تريد أن تجر الحكومة اليمنية إلى مفاوضات جنيف للإلتفاف على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن حتى يستكمل الحوثيون وقوات صالح سيطرتهم على بقية الأراضي اليمنية!!!

وأخيرا أدعو الشعب اليمني والحكومة اليمنية بأن لا يستجيبوا لدعوات الأمم المتحدة بالذهاب إلى جنيف وأن لا يقبلوا بأي مبادرة غربية للتآمر على اليمن على غرار السيناريو السوري وأن يتمسكوا بتنفيذ المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وفق مخرجات الحوار الوطني وتنفيذ قرارت مجلس الأمن وأن يكون الحوار اليمني برعاية الأشقاء العرب وتحت مظلة مجلس التعاون الخليجي والجامعة العربية.

شاهد أيضاً

حصاد ستيفان دي ميستورا: الفشل الأممي في الملف السوري

العرب – خطار أبودياب لم يُصلح موفد منظمة الأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا …