نال شهادة تقدير من (أورال).. كبير شبيحة (جسر الشغور) إلى القبر

63

قتل الثوار أكبر شبيحة الأسد  في جسر الشغور خلال معركة النصر التي حرروا فيها المدينة من قوات الأسد أسروا العشرات من الشبيحة وقوات الأسد.
وأفاد ناشطون بأن الثوار ألقوا القبض على الشبيح مهند سليم نجاري الذي يعتبر من أكبر المجرمين الذي سخر نفسه لخدمة قوات الأسد وتنفيذ العديد من الجرائم، ومن ثم تم تنفيذ حكم الإعدام بعد قرار المحكمة الشرعية.
كما حاز النجاري على شهادة تقدير من الشبيح الطائفي التركي معراج أورال الذي ارتكب مجازر مدينة بانياس.
الشيخ محمد سامي أحد كبار علماء مدينة جسر الشغور قال لـ (سراج برس) :” للشبيح مهند نجاري صلة وثيقة قبل الثورة مع جميل الأسد ودعاه إلى المدينة واستقبلوه آنداك في جامع الإيمان ما يؤكد صلته الوثيقة بقوات الأسد”.
في ذات السياق، ألقى الثوار القبض على اثنين من أكبر الشبيحة في جسر الشغور من “أبناء ريحان” الذين اشتهروا بارتكاب الجرائم بحق المدنيين، وهما الآن في المحكمة الشرعية التي تحقق معهما لإصدار الأحكام بحقهما.

 نقلا عن سراج برس.

شاهد أيضاً

إذا كانت إيران حريصة على السنّة.

خير الله خير الله قبل أيام من احتفال لبنان بالذكرى الخامسة والسبعين للاستقلال، جاء المؤتمر …