“نتنياهو” مخاطبًا “الأسد”: حالة واحدة لن تكون فيها بمأمن أنت ونظامك

حدَّد رئيس وزراء كيان الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، اليوم الخميس، حالة واحدة لن يكون فيها رئيس النظام السوري بشار الأسد في مأمن.

وقال “نتنياهو”: “على (الأسد) أن ينتبه إلى أنه إذا دعا إيران أو سمح لها بالقدوم بنية مهاجمة إسرائيل أو تدميرها انطلاقًا من الأراضي السورية، فإنه لم يعد في مأمن، ونظامه لم يعد في مأمن” بحسب “فرانس برس”.

وأضاف -في كلمةٍ أمام مركز “بوليسي اكستشينج” للأبحاث السياسية في لندن-: أنه جرى “تبني مقاربة جديدة” في إسرائيل حيال سوريا، دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل عنها.

وتُعد هذه أول مرة يهدد رئيس الوزاء الإسرائيلي بشار الأسد شخصيًّا، بعد إطلاق  الوزراء والجنرالات الإسرائيليين في السابق تهديدات لرأس النظام السوري.

ويزور رئيس الوزراء الإسرائيلي بريطانيا، ضمن جولة أوروبية قادته إلى فرنسا وألمانيا وهي الدول المُوقِّعة على الاتفاق النووي مع إيران، ويهدف إلى إقناع هذه الدول بأن تحذو حذو واشنطن في الانسحاب من الاتفاق ومعاودة فرض العقوبات على طهران.

وسبق أن هدد وزير الطاقة والموارد المائية الإسرائيلي، يوفال شتاينتس، “الأسد” قائلًا: “إذا سمح لإيران أو أي طرف آخر.. بإعلان حرب على إسرائيل من سوريا، فإنه مسؤول عن حياته”، بحسب صحيفة “يديعوت أحرونوت”.

 

أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو الخميس في لندن ان نظام بشار الاسد “لم يعد بمأمن” من أي رد اسرائيلي.

وصرح نتنياهو “لم يعد في مأمن ونظامه لم يعد في مأمن. اذا أطلق النار علينا فسندمر قواته”، مضيفاً انه تم “تبني مقاربة جديدة” في اسرائيل.

وتأتي هذه التصريحات بعد تصعيد في حدة التوتر بين تل أبيب وطهران على خلفية إقدام القوات الإيرانية على إطلاق صواريخ على قواعد إسرائيلية في الجولان المحتل، مطلع مايو/أيار الماضي.

شاهد أيضاً

العاهل الأردني يعلن إنهاء ملحقَي الباقورة والغمر من اتفاقية السلام .اسبابه وتداعياته

أعلن العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، اليوم (الأحد)، إنهاء ملحقَي الباقورة والغمر من اتفاقية …